رئيس مجلس النواب الأمريكي: الحرس الثوري الإيراني جيش “إرهابي”

دعا رئيس مجلس النواب الأميركي بول رايان، إلى وضع الحرس الثوري على قائمة الإرهاب واصفا إياه بأنه “جيش إرهابي”، وقال إن “إيران تدعم إرهاب ديكتاتور دمشق وإرهاب الميليشيات في اليمن وبغداد وبيروت “.

ودعا، في كلمته خلال المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأميركية -الإسرائيلية (إيباك)، إلى “ضرورة العمل لمكافحة تهديدات إيران”.

 وأضاف: “علينا تسخير كل أدوات القوة الأميركية والعمل مع حلفائنا، و إسرائيل على وجه الخصوص، لمواجهة هذا العدوان الإيراني في كل منعطف”.

وبين أن “الأسابيع الأخيرة شهدت خطوات من كل من الإدارة الأميركية و الكونغرس لزيادة العقوبات ضد إيران”، لافتا إلى أن “العقوبات ليست الأداة الوحيدة التي تملكها واشنطن لمحاربة إيران نووية”.

وطالب رايان بضرورة فرض عقوبات جديدة على قوات الحرس الثوري الإيراني الذي وصفه بأنه “جيش الإرهاب في إيران”، وطالب بـ”إدراجه على قائمة المنظمات الإرهابية، وفرض عقوبات غير نووية جديدة على طهران وعلى شركات الطيران الإيرانية التي تقوم بتوريد الأسلحة والمقاتلين لمناطق في الشرق الأوسط”.

وجدد رايان انتقاده للاتفاق النووي الذي أبرمته إدارة باراك أوباما مع إيران، معتبراً إن “هذا الاتفاق كارثة مدمرة، ولا أقول ذلك بخفة، فقد زادت إيران من دعمها للإرهاب ومن انتهاكات حقوق الإنسان، كما عززت برنامجها الصاروخي الباليستي في أعقاب يوليو (تموز) 2015″.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد