التحالف يستهدف قافلة (داعش) القادمة من لبنان

أعلنت وزارة الدفاع الامريكية “البنتاغون” يوم أمسٍ الأربعاء، عن استهدافها قافلة لتنظيم “داعش” داخل الأراضي السورية كانت متوجهة من لبنان إلى الحدود العراقية، بعد الاتفاق الذي أبرمه “حزب الله” ونظام بشار الأسد مع التنظيم مؤخراً.

وقال بيانٌ للوزارة “إن التحالف لم يقصف القافلة بشكل مباشر، فطبقاً لقوانين النزاعات المسلحة، قام التحالف بتخريب الطريق المتجه شرقاً باتجاه البو كمال لمنع المزيد من عمليات النقل لمقاتلي داعش إلى المنطقة الحدودية مع شركائنا العراقيين”، بحسب وكالة الأناضول.

وأضاف “وقصفنا مركبات معينة ومقاتلين تم تشخيصهم بوضوح على أنهم مقاتلين لداعش (..) التحالف سيتحرك ضد داعش اينما ومتى ما كان قادراً على عدم ايذاء المدنيين”.

واكد البيان على أن “التحالف ليس طرفاً في اي اتفاق بين حزب الله اللبناني-النظام السوري وداعش”.

وكان رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أعلن أمس، رفضه للاتفاق بين “حزب الله” و”داعش”، برعاية النظام في سوريا، والذي قضى بنقل عناصر التنظيم من الحدود اللبنانية- السورية إلى الحدود العراقية- السورية.

واعتبر العبادي هذا الامر مقلق جدا وغير مقبول، على حدّ تعبيره، كما اعتبر العملية “مسيئة للشعب العراقي”.

ولفت رئيس الوزراء العراقي إلى أن العراق يواجه التنظيم ولا يرسل عناصره إلى سوريا، وقال “نحن حريصون على أمن العراقيين وأمن جيراننا (…) نحن لا نسعى إلى احتواء داعش، نسعى إلى القضاء على التنظيم”.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد