سوري يفوز ببطولة العالم في الملاكمة ويهدي فوزه لميركل

حقق الملاكم الألماني مانويل شار (محمود الشعار) ذو الأصول السورية، بطولة العالم للملاكمة للوزن الثقيل، كأول ألماني يحقق هذا الانجاز منذ 85 عاما، وأهدى الفوز لألمانيا والمستشارة ميركل.

وتحدثت صحف ألمانية عدة عن مانويل شار (33 عاما)، وحول فوزه ببطولة العالم في الملاكمة للوزن الثقيل، (WBA)، إذ تعد المرة الأولى التي يفوز فيها ألماني بالبطولة منذ أنّ فقدها الأسطورة “ماكس شميلينغ” عام 1932.

وقالت الصحف، إنّ شار استطاع ليلة الأحد الماضية في مدينة أوبرهاوزن بولاية شمال الراين الألمانية، الفوز بالنقاط بإجماع القضاة، على الروسي ألكسندر يوستينوف (40 عاما)، رغم الصعوبات التي واجهها في بداية المباراة.

كما وجه رسالة بعد فوزه من فوق الحلبة قائلاً: “لقد ضغطت على نفسي بشدة، رغم رصاصتين في البطن “، مضيفاً “أهدي اللقب إلى ألمانيا والسيدة ميركل، لقد أنجزنا، فنحن بطل العالم، وهذه هديتي لكم”.

وتحدثت صحيفة بيلد الألمانية عن شار، قائلةً إنّ محمود الشعار، هو الاسم الحقيقي لمانويل شار، فقد ولد لأب سوري وأم لبنانية. قُتل والده في الحرب الأهلية اللبنانية وفرت أمه مع ستة من أطفالها الثمانية إلى ألمانيا عام 1989، وكان عمر مانويل نحو 4 سنوات، وعاشت الأسرة في برلين وإيسن، ويسكن مانويل شار الآن في مدينة كولونيا في ولاية شمال الراين.

وأشارت إلى أنّ شار كان قد تعرض قبل 14 شهراً لحادثة إطلاق نار وأصيب بالرصاص في بطنه في أحد محلات “الدونر” (الشاورما) في مدينة إسن من قبل شخص اسمه يوسف هـ.، وأجريت له جراحة عاجلة. وقبل ستة أشهر خضع لجراحة من جديد لتركيب مفصلين صناعيين في الخصر بسبب مرضه بالتهاب المفاصل.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد