ضوء أخضر أمريكي لإسرائيل لاغتيال سليماني.

كشف مصدر مطلع، لصحيفة الجريدة الكويتية، أنه بعد خلاف دام أكثر من 3 سنوات بشأن قائد فيلق القدس المسؤول عن العمليات الخارجية في الحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني، أعطت الأجهزة الاستخباراتية الأمريكية إسرائيل الضوء الأخضر لتصفية سليماني.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مسؤول قوله إن سليماني يدير معارك إيران والأذرع العسكرية الموالية لها في لبنان وسوريا والعراق واليمن وغيرها.

وقال المصدر إن مسؤولاً كبيراً سابقاً في الموساد أفاد بأن إسرائيل كانت قاب قوسين من تصفية سليماني قبل 3 سنوات قرب دمشق، لكن الولايات المتحدة، التي علمت بالخطة، حذرت القيادي الإيراني، وهو ما أدى إلى فشلها.

وأضاف أن هناك توافقاً أمريكياً إسرائيلياً بشأن خطورة سليماني وتهديده مصالح البلدين في المنطقة، كاشفاً أن إسرائيل تتعقب اللواء عن قرب، وكانت على وشك اغتياله أكثر من مرة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد