مجلة أمريكية: من جنى الثروة الأكبر خلال سنة 2017؟

نشرت مجلة “نيوزويك” الأمريكية تقريرا، تحدثت فيه عن الأشخاص الذين جنوا أكبر قدر من الأموال خلال سنة 2017، وذلك من خلال عرض تحليلي للنشاط المالي لهؤلاء الأشخاص وكمّ الأموال التي تحصلوا عليها خلال السنة المنصرمة.

وقالت المجلة، في تقرير لها إن الشركات التكنولوجية الكبرى، وصانعي المنتجات الفاخرة، والمستثمرين العقاريين استطاعوا تحصيل أكبر قدر من المال خلال سنة 2017. فضلا عن ذلك، تصدّر عمالقة التجارة الإلكترونية ومالكو مواقع التواصل الاجتماعي قائمة أثرياء العالم في كل من مجلة “فوربس” وموقع “بلومبيرغ”.

وأفادت المجلة بأنه في الوقت الذي تواصل فيه ثروات المستثمرين التكنولوجيين الأمريكيين الارتفاع، فقد أثبت رجال الأعمال الصينيين وأصحاب العلامات التجارية الأوروبية الفاخرة قدرتهم أيضا على تحقيق ثروات هائلة والتفوق على أغنى أغنياء العالم.

وأوضحت المجلة أن الرئيس التنفيذي لشركة “أمازون”، جيفري بيزوس، قد تحصل على أكبر قدر من المال وأصبح أغنى شخص في العالم خلال سنة 2017، بعد أن تمكن من إضافة أكثر من 35 مليار دولار لحسابه المصرفي الذي فاقت قيمته الإجمالية 100 مليار دولار. ووفقا لمؤشر بلومبيرغ بتاريخ 29 كانون الأول/ ديسمبر، فقد نجح بيزوس في افتكاك الصدارة من بيل غيتس.

والجدير بالذكر أن شركة “أمازون” قامت بشراء سلسلة متاجر الأغذية الشهيرة “هول فود” مؤخرا وأعلن صاحبها عن بناء مقر ثان لشركته في سنة 2018 وهو ما من شأنه أن يوفر حوالي 50 ألف فرصة عمل جديدة.

وأضافت المجلة أن رجل الأعمال الصيني، هوي كا يان، نجح في جمع ثاني أكبر ثروة بالدولار الأمريكي في سنة 2017، التي قُدّرت بحوالي 28 مليون دولار. ويشغل كا يان خطة المطور العقاري ورئيس مجلس إدارة مجموعة إيفرغراند العقارية التي كانت في ما مضى الشركة الأكثر مديونية في البلاد. وقد احتل هوي كا يان المرتبة الـ22 على قائمة أغنياء العالم والمرتبة الثالثة على مستوى الصين، بثروة صافية قيمتها 34 مليار دولار. ونتيجة لذلك، شهدت ثروة الملياردير الصيني نسبة نمو بلغت 350 بالمائة خلال سنة 2017.

وأوردت المجلة أن الملياردير الفرنسي، برنار أرنو، أثبت أن قطاع البيع بالتجزئة لم يفقد بريقه بعد ارتفاع ثروته بمبلغ 24 مليار دولار في سنة 2017. وأصبح أرنو، البالغ من العمر 68 سنة والذي يشغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة “لوي فيتون”، سادس أغنى شخص في العالم خلال السنة المنصرمة. ويُعدّ أرنو بمثابة أيقونة الذوق الرفيع إذ يشرف أيضا على مبيعات أشهر العلامات التجارية في عالم الموضة والأزياء وأعلاها سعرا على غرار “جيفنشي” “وكريستيان ديور”.

وبينت المجلة أن الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، مارك زوكربيرغ، قد أضاف أكثر من 23 مليار دولار إلى ثروته في سنة 2017، وهو ما رفع قيمتها الإجمالية إلى 71.7 مليار دولار. في الأثناء، تشير الإشاعات إلى أن زوكربيرغ، البالغ من العمر 33 سنة والذي أصبح خامس أغنى شخص في العالم، سينضم إلى السباق على الرئاسة في إطار الانتخابات الأمريكية لسنة 2020. وعموما، وصل عدد مستخدمي موقع فيسبوك إلى ملياري مستخدم شهريا في حزيران/ يونيو2017، وهو ما جعل الموقع ذا مكانة كبيرة وصلت إلى حدّ التأثير على مجريات الانتخابات الرئاسية الأمريكية خلال سنة 2016.

وقدمت المجلة عملاق التكنولوجيا الصيني، ما هواتينغ، الذي حقق أرباحا بقيمة تجاوزت الـ20 مليار دولار، وهو ما ضاعف ثروته لتبلغ 41.2 مليار دولار تقريبا، ليحتل بذلك المرتبة 19 على قائمة أغنى أغنياء العالم. ويملك ما هواتينغ، وهو رئيس مجلس إدارة شركة “تينسنت” القابضة، تطبيق الرسائل والدردشة الصيني “وي تشات”، الذي سيبلغ عدد مستخدميه قريبا المليار مستخدم، والذي يمثل النسخة الصينية من تطبيق “واتساب”.

وفي الختام، أوضحت المجلة أن ما هواتينغ ووي شات أعلنا في كانون الأول/ ديسمبر أن التطبيق سيقدم أول شكل وطني في الصين للهوية الإلكترونية.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد